شــــــــــــات عجائب القديسين
اهلا بيك فى منتدى عجائب القديسين +_+ عزيزى الزائر انت لست مسجل بمنتدى عجائب القديسين يمكنك التسجيل الان حتى تصبح عضو فى هذا المنتدى ليمكنك مشاهده جميع لمواضيع مجانا على هذا المنتدى مع تحيات الادارة




 
الرئيسيةعجائب القديسيناليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تساؤلات محيرة
الإثنين مايو 16, 2011 9:37 pm من طرف rain35

» الاصدار النهائى من اقوى برامج مكافحة الفيروسات avast! 5.0.507 Final بنسختيه Antivirus & Internet Security على اكثر من سيرفر
الخميس مارس 31, 2011 3:55 am من طرف admin

» إنتظر الرب .. ليتشدد وليتشجع قلبك وانتظر الرب (مز 27:14)
الخميس مارس 31, 2011 3:52 am من طرف admin

» برنامج المحادثة العملاق Skype 4.2.0.166 Final في اخر اصدار له بحجم 21 ميجا على اكثر من سيرفر .
الخميس مارس 31, 2011 3:51 am من طرف admin

» امنيات طفله بريئه أسمها مريم
الثلاثاء أكتوبر 19, 2010 10:52 am من طرف janet

» قصة حياة القديس ابانوب النهيسى
الثلاثاء أكتوبر 19, 2010 10:41 am من طرف janet

» لا يهملك و لا يتركك
الأربعاء سبتمبر 29, 2010 2:06 pm من طرف hamama

» ابى يقدر ان يصلحه !
الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 11:57 am من طرف hamama

» يلا ادخلوا والعبوا معايا
الإثنين سبتمبر 27, 2010 1:07 pm من طرف hamama

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
جووون مايكل
 
fadyman14
 
مرمر
 
ايليا
 
دميانه بنت العذراء
 
sara
 
admin
 
hamama
 
ريتشارد
 
janet
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 124 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو kerolos فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 455 مساهمة في هذا المنتدى في 315 موضوع
سحابة الكلمات الدلالية

شاطر | 
 

 سيرة القديس الانبا كاراس السائح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جووون مايكل

avatar

عدد المساهمات : 260
تاريخ التسجيل : 26/05/2010

مُساهمةموضوع: سيرة القديس الانبا كاراس السائح   الأربعاء يونيو 02, 2010 5:49 pm


بسم الاب والابن والروح القدس الة واحد امين

نسرد اليوم سيرة القديس الانبا كاراس السائح عن مخطوط بدير السيدة العذراء والانبا يحنس كاما(السريان)
يقول لنا انبا "بموا " : اعلمكم يا اخواتى بما جرى فى يوم من الايام سمعت صوتا يقول لى ثلاث مرات : يا بموا يا بموا ..... وهنا لفت انتباهى أن هذا الصوت من السماء وغير مألوف لدى اذ لم ينادينى احد باسمى كشيرا فرفعت عينى الى السماء وقلت : تكلم يارب فاءن عبدك سامع . فقال لى الصوت : قم يا بموا واسرع عاجلا الى البرية الجوانية حيث تلتقي بالانبا كاراس فتاخذ بركتة لانة مكرم عندى جدا اكثر من كل أحد لانة كثيرا ما تعب من اجلي ( وسلامى يكون معك )
فخرجت من كنيستى وسرت فى البرية وحدى فى فرح عظيم وانا لست اعلم الطريق فى يقين ثابت أن الرب الذى امرني سوف يرشدني ومضت ثلاثة ايام وانا اسير فى الطريق وحدى وفى اليوم الرابع وصلت لاحدى المغارات وكان الباب مغلقا بحجر كبير فتقدمت الى الباب وطرقتة كعادة الاخوة الرهبان وقلت لغابى (اى محبة) بارك الرب على يا ابي القديس وللوقت سمعت صوتا يقول لى جيد ان تكون هنا اليوم بموا كاهن كنيسة جبل شهيت الذى استحق ان يكفن القديسة الطوباوية ايلارية ابنة الملك زينون .
ثم فتح الباب ودخلت وقبلنى وقبلتة ثم حلسنا نتحدث بعظائم اللة ومجدة فقلت لة يا أبى القديس هل يوجد فى هذا الجبل قديس اخر يشبهك ؟ فتطلع الى وجهى واخذ يتنهد ثم قال لى يا ابى الحبيب يوجد فى البرية الجوانية قديس عظيم العالم لا يستحق وأة واحدة من قدمية وهو الانبا كاراس .
وهنا وقفت ثم قلت لة : أذا يا أبى من أنت ؟ فقال لي أنا اسمى " سمعان القلاع " وأنا لي اليوم ستون سنة ولم انظر فى وجة انسان واتقوت فى كل يوم سبت بخبزة واحدة أجدها موضوعة على هذا الحجر والذى تراة خارج المغارة .
وبعد أن تباركت منة سرت فى الرية ثانيا وثلاثة أيام من بين الصلاة والتسبيح حتى وصلت الى مغارة أخرى وكان بابها مغلقا فقرعت الباب وقلت بارك علي يا أبى القديس .
فأجابنى : حسنا قدومك ألينا يا قديس اللة انبا بموا الذى استحق أن يكفن جسد القديسة ايلارية ابنة الملك زينون . أدخل بسلام فدخلت ثم جلسنا نتكلم وقلت لة علمت انة فى هذة البرية قديس اخر يشبهك فاذا بة يقف ويتنهد قائلا الويل لي اعرفك يا أبى ان ادخل هذة البرية قديس عظيم صلواتة تبطل الغضب الذى ياتى من السماء هذا الذى هو حقا شريك للملائكة فقلت لة وما هو اسمك يا أبي القديس فقال لي اسمى " أبامود القلاع " لي فى البرية تسعة وتسعون سنة وأعيش على هذا النخيل الذى يطرح لى التمر واشكر المسيح بعد أن باركنى خرجت من عندة بفرح وسلام وسرت قليلا واذا بى أجد أنى لا استطيع أن أنظر الطريق ولا استطيع أن أسير وبعد مضى الوقت فتحت عينى فوجدت نفسى أسير امام مغارة فى صخرة فى جبل فتقدمت ناحية الباب وقرعت وقلت : أغابى وللوقت تكلم معى صوت من الداخل قائلا حسنا انك اتيت اليوم يا أنبا بموا قديس اللة الذى استحق أن يكفن جسد القديسة ايلارية أبنة الملك زينون .
فدخلت المغارة واخذت أنظر الية لمدة طويلة لانة كان ذا هيبة ووقار فكان انسان منير جدا ونعمة اللة فى وجهة وعيناة مضيئتان جدا وهو متزسط القامة ذو لحية طويلة لم يتبقى فيها الا شعيرات سوداء قليلية يرتدى جلبابا بسيطا وهو نحيف الجسم ذو صوت خفيف وفى يدة عكاز .

[img]
[/img]


ثم قال لي لقد اتيت اليوم واحضرت معك الموت لانى لي اليوم زمن طويل فى انتظاركأيها الحبيب . ثم قلت لة ماهو اسمك يا ابى القديس ؟ فقال لي اسمى كاراس . قلت لة وكم من السنين لك فى هذة البرية ؟ قال منذ سبع وخمسين سنة لم أنظر وجة انسان وكنت أنتظرك بكل فرح واشتياق .
ثم مكثت عندة يوما فى نهاية اليوم مرض قديسنا الانبا كاراس بحمى شديدة وكان يتنهد ويبكى ويقول الذى كنت اخاف منة عمرى كلة جاءنى فيلرب الى أين أهرب من وجهك ؟ وكيف أختفى ؟ حقا ما ارهب تلك الساعة كرحمتك يا رب وليس كخطاياى .
ولما اشرقت شمس اليوم الثانى كان الانبا كاراس راقدا لا يستطيع الحراك واذا بنور عظيم يفوق نور الشمس يضئ على باب المغارة ثم دخل انسان منير جدا يلبس ملابس بيضاء ناصعة كالشمس وفى يدة صليب مضئ . وكنت فى ذلك الحين جالسا عند قدمى القديس كاراس . وقد تملكنى الخوف والدهشة وأماهذا الانسانالنورانى فقد تقدم نحو الانبا كاراس ووضع الصليب على وجهة ثم تكلم معة كلاما كثيرا واعطاة السلام وخرج فتقدمت الى ابينا القديس الانبا كاراس لاستفسر عن هذا الانسان الذى لة كل هذا المجد فقال لى بكل ابتهاج هذا هو السيد المسيح وهذة هى عادتة معي كل يوم ياتى الي ليباركنى ويتحدث معى ثم ينصرف فقلت لة يا ابى القديس انى أشتهى أن يباركنى رب المجد فقال لي انك قبل أن تخرج من هذا المكان سوف ترى الرب يسوع فى مجدة ويباركك ويتكلم معك أيضا ولما بلغنا اليوم السابع من شهر أبيب وجدت الانبا كاراس قد رفع عينية الى السماء وهى تنغمر بالدموع ويتنهد بشدة ثم قال لي:ان عمودا عظيما قد سقط فى صعيد مصر وخسرت الارض قديسا لا يستحق العالم كلة أن يكون موطئا لقدمية انة الانبا شنودة رئيس المتوحدين وقد رايت روحة صاعدة الى علو السماء وسط تراتيل الملائكة واسمع بكاء وعويلا على أرض الصعيد مصر كلها وقد اجتمع الرهبان حول جيد القديس المقدس يتباركون منة وهو يشع نورا لما سمعت هذا احتفظت بتاريخ نياحة الانبا شنودة فى السابع من أبيب.
[img][/img]

وفى اليوم التالى أى الثامن من ابيب اشتد المرض على ابينا الانبا كاراس وفى منتصف هذا اليوم ظهر نور شديد يملاْْْْ المغارة ودخل الينا مخلص العالم وأمامة رؤساء الملاءكة ميخائيل وغبريال ولفيف من الملائكة ذو الستة اجنحة واصوات التسابيح هنا وهناك مع رائحة بخور . وكنت جالسا عند قدمى الانبا كاراس فتقدم السيد المسيح لة المجد وجلس عند رأس الانبا كاراس الذى أمسك بيد مخلصنا اليمنى وقال لة من أجلى يا ربي والهى بارك علية لانة قد أتى من أجلى يا ربي والهى بارك علية لانة قد أتى من كورة بعيدة لاجل هذا اليوم فنظر رب المجد الي وقال : سلامى يكون معك يا بموا الذى رئيتة وسمعتة تقولة وتكتبة لاجل الانتفاع بة . أما أنت حبيبى كاراس فكل انسان يعرف سيرتك ويذكر اسمك على الارض فيكون معة سلامى وأحسبة مع مجمع الشهداء والقديسين وكل انسان يقدم خمرا أو قربانا أو بخورا أو زيتا أو شمعا تذكارا لاسمك أنا أعوضة أضعافا فى ملكوت السموات وكل من يشبع جائعا أو يسقى عطشانا أو يكسى عريانا أو يأوى غريبا باسمك أنا أعوضة أضعافا فى ملكوتى ومن يكتب سيرتك المقدسة أكتب اسمة فى سفر الحياة وكل من يعمل رحمة فى يوم تذكارك أعطية ما لم تراة عين وما لم تسمع بة أذن وما لم يخطر على قلب بشر .والان يا حبيبى كاراس أريدك أن تسألنى طلبة أصنعها لك قبل انتقالك .
فقال لة الانبا كاراس يا ربى لقد كنت أتلو المزامير ليلا ونهارا وتمنيت أن أنظر داود النبى وأنا فى الجسد وفى لمح البصر جاء داود وهو يمسك بيدة قيثارتة وينشد مزمورة هذا هو اليوم الذى صنعة الرب فلنفرح ونبتهج بة .
فقال الانبا كاراس اننى أريد أن أسمع العشرة دفعة واحدة والالحان والنغمات معا فحرك داود قيثارتة وقال كريم أمام الرب موت أحباؤة وبينما داود يترنم بالمزامير وقيثارتة وصوتة الجميل بينما القديس فى ابنهاج عظيم اذا بنفس القديس تخرج من جسدة المقدس الى حضن مخلصنا الصالح الذى أخذها وقدمها وأعطاها لميخائيل رئيس الملائكة بتراتيل وتسابيح أمام نفس القديس وتركنا الجسد فى المغارة .
ووضع رب المجد يدة عليها فصارت كأن ليس لها باب قط يفتح وصعد الكل الى السماء بفرح وبقيت أنا وحدى واقفا فى هذا المنظر الجميل ثم أغلقت عينى من شدة النور والمنظر الجميل وعندما فتحت عينى وجدت نفسى أمام مغارة أبينا ألانبا أبامود القلاع فأقمت عندة ثلاثة أيام ثم تركتة وذهبت الى سمعان القلاع ومكثت معة ثلاثة ايام أخرى ثم تركتة ورجعت الى جبل شيهيت حيث كنيستى وهناك قابلت الاخوة كلهم وقلت لهم سيرة القديس الطوباوى الانبا كاراس السائح العظيم وكلام قديسنا عن نياحة الانبا شنودة رئيس المتوحدين .
وبعد خمسة أيام جاءت الينا رسالة من صعيد مصر تقول أن القديس الانبا شنودة رئيس المتوحدين قد تنيح بسلام فى نفس اليوم الذى رأة الانبا كاراس .


بركة السيدة العذراء مريم أم النور والقديس ألانبا شنودة رئيس المتوحدين والانبا كاراس السائح تكون معنا .
ولربنا المجد الدائم الى الابد امين .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مرمر
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 36
تاريخ التسجيل : 05/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة القديس الانبا كاراس السائح   الثلاثاء يونيو 08, 2010 4:16 am

ميرسى كتير على قصه سيرة القديس الانبا كاراس السائح صلواته تكون معنا وربنا يباركك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مرمر
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 36
تاريخ التسجيل : 05/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيرة القديس الانبا كاراس السائح   الثلاثاء يونيو 08, 2010 4:17 am

ميرسى كتير على قصه سيرة القديس الانبا كاراس السائح صلواته تكون معنا وربنا يباركك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سيرة القديس الانبا كاراس السائح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شــــــــــــات عجائب القديسين :: منتدى عجائب القديسين :: قسم قصص القديسين والقديسات-
انتقل الى: